صوتها يعود


هناك في الزمان و المكان البعيد
اكلمها ... اسمع صوتها
تعود الى من الماضي ..
فتبتل ذاكرتي بقطرات المطر
تقول لي.. احببتك ولا اعرفك
وحين عرفتك .. احببتك اكثر
هي ذكرى من زمن الطفولة
جمعتنا الصدفة في زمن الاحبه
وخبأتنا الصدفة في ضل الزمان
عشرون عاما تمضي
وعشرين عاما قبلها
ونحن كنا هناك في المنتصف

( النورس )

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

سامحيني